حافظ على أمن طفلك: المعرفة أقوى سلاح

أبريل 8, 2015

تنتشر التهديدات في كل مكان على الإنترنت، وتشكل خطراً حقيقياً على المستخدمين الأصغر سناً. وعدا عن ذلك، فإن استخدام الهواتف المحمولة يترك الأطفال معرضين للخطر بشكل أكبر، إذ أنهم يملكون مرونة استخدام الإنترنت في أي مكان وأي وقت، بدون رقابة الأهل.

keep-your-child-safe-1-VK

ووفق دراسة أجرتها كاسبرسكي لاب مع مؤسسة B2B العالمية، على فترة امتدت لأكثر من 12 شهراً، فقد أبلغ 22٪ من الأباء بتأثر أبنائهم بحوادث إلكترونية. ومن الأمثلة على هذه الحوادث هجمات التنمر الإلكتروني، ودخول أطفالهم إلى مواقع تتضمن محتويات غير مناسبة لفئتهم العمرية.

وقد أعدت كاسبرسكي لاب مجموعة من النصائح الواقعية لمساعدة الأهالي على حماية أطفالهم من الأخطار الإلكترونية، دون الاضطرار لمراقبة كل خطوة يقومون بها.

ومن المعروف بأن أطفال هذه الأيام يقضون وقتاً طويلاً على أجهزتهم الإلكترونية، ومن المنطقي بأن يصعب على الأهل التحكم بالإعدادات وفرض صلاحيات الدخول، بسبب التصاق أطفالهم بالأجهزة طيلة الوقت. إلا أن هناك عدداً كبيراً من الوسائل التقنية التي تساعد الأهل على تحديد الوقت لاستخدام الأطفال للأجهزة.

وبالطبع، فلا يمكن حل المشكلة بالاعتماد على العامل التقني فحسب، حيث يجب أن يعطى الأطفال بديلاً لأجهزتهم، حيث يجب أن يتحلى الأهل بحس المبادرة لدى طرح هذه المسألة مع أبنائهم، وذلك بإمضاء المزيد من الوقت مع أطفالهم، وإشراكهم بالعديد من الفعاليات والأنشطة بعد المدرسة من نشاطات رياضية وغيرها، مما يقلص من الوقت الذي يمضونه مع الأجهزة الإلكترونية بشكل تلقائي.

ومن الأمور الأخرى التي تثير قلق الأهل باستمرار هي أماكن تواجد أطفالهم، حيث من المعروف اعتياد الأطفال على خداع وتضليل أهاليهم بشأن أماكن تواجدهم، مما يعرضهم للخطر، فعلى سبيل المثال، قد يخبر الطفل أهله بأنه موجود في المكتبة، بينما يتوجه للقاء أصدقائه في الحديقة بدلاً من ذلك.

وفي هذه الحالة، فهناك وسيلة تقنية تساعد الأهل على الاطمئنان بشأن مواقع أطفالهم، وذلك بتعقب خطواتهم، وتنبيه الأهل في حال اتجاه الطفل لمكان غير المتفق عليه. ويجب استخدام هذه المعرفة بحرص، فإذا خالف طفلك الاتفاق لا تسارع لعقابه، إنما امنحه بعض الوقت أولاً كي يشرح الأسباب التي دفعته لمخالفة الاتفاق وحاول أن تفهم تصرفه.

توفر كاسبرسكي لاب مجموعة من الوسائل لضمان أمن الأطفال من التهديدات الإلكترونية على أجهزة الهواتف المحمولة، ومن ضمنها المتصفح الآمن على أجهزة ويندوز وiOS، و Kaspersky Internet Security على أندرويد، إضافة إلى برنامج Kaspersky Safe Kids المتخصص على ويندوز، ماك أو اس اكس، و iOS.