مشكلة البرامج الخبيثة المتصاعدة في أندرويد

مايو 12, 2014

تشهد أجهزة أندرويد مؤخراً تصاعداً عالمياً في حصص مشاركتها بالأسواق العالمية وانتشار استخدامها، إلا أنها في الوقت ذاته تعاني من انتشار هجمات البرامج الخبيثة التي تستهدفها، حيث كان العام الماضي عاماً صعباً بالنسبة لمتجر جوجل بلاي، وهو متجر التطبيقات الخاص بأجهزة أندرويد. وقد أعلنت شركة الأمن ريسك آيكيو في فبراير عن ازدياد عدد التطبيقات في متجر جوجل بلاي بمعدل أربعة أضعاف من ٢٠١١ إلى ٢٠١٣. وفي أبريل، تم تحميل تطبيق وهمي من أندرويد لمقاومة الفيروسات من قبل كثير من المستخدمين، بحيث أعلنت جوجل أنها ستقوم بتعويض ال100,000 مشتري الذين دفعوا ثمن التطبيق 3.99 دولار، والذي لم تتعدَ مساوءه لحسن الحظ، كونه عديم الفائدة، إذ أنه كان عبارة عن أيقونة يتغير شكلها لدى نقرها.

مزيفة

وتستمر أندرويد بفرض سيطرتها على أسواق الهواتف المحمولة والأجهزة اللوحية في الولايات المتحدة والعالم، مع سيطرة منصة جوجل على 52٪ من سوق الهواتف المحمولة في الولايات المتحدة، بينما تستحوذ أبل على 41٪، وذلك بحسب كوم سكور. وتتسع هذه الفجوة في الأسواق العالمية، حيث امتلكت أندرويد 44٪ من حصة السوق في الربع الأول من 2014، بينما كانت حصة أبل 10٪. وإضافة إلى ذلك، فإن أجهزة أندرويد تشكل نسبة 62٪ من سوق الأجهزة اللوحية في الولايات المتحدة، بينما لا تتعدى نسبة أبل 36٪.

لكن مع استمرار ازدياد حصص وانتشار أندرويد، تستمر الهجمات التي تستهدف أمنها بالظهور جنباً إلى جنب. فإضافة إلى المشاكل الأمنية بتطبيقات جوجل المرخصة للبيع في متجر التطبيقات، فقد أعلن قطاع الأمن الالكتروني أوبسوات الشهر الماضي بأن ثلث التطبيقات المتاحة تقريباً للبيع ضمن متاجر تطبيقات من جهة ثالثة تتضن البرامج الخبيثة. ودفع هذا الأمر جوجل إلى تعزيز خاصية التحقق من أمن التطبيقات على أجهزة أندرويد، والتي ستقوم بفحص أي تطبيقات من جهة ثالثة على كافة أجهزة المستخدمين. وإضافة إلى ذلك، فهناك وسيلة خبيثة لاستغلال أجهزة أندرويد لانتزاع الفدية من الضحايا، وذلك من قبل مستخدمي المواقع الإباحية حول العالم.

مع استمرار ازدياد حصص وانتشار أندرويد، تستمر الهجمات التي تستهدف أمنها بالظهور جنباً إلى جنب

والنقطة الأساسية هنا وجوب حرص مستخدمي أندرويد وحذرهم بأعلى الدرجات لدى تحميل أي تطبيقات. ويفضل في هذه الحالة عدم الوثوق بأي تطبيقات من جهة ثالثة، وفحص أي تطبيقات يحملها المستخدمون بخاصية التحقق من التطبيقات. وإضافة إلى ذلك، يتوجب على مستخدمي أندرويد استخدام حزمة أمنية للهواتف المحمولة، وهناك عديد من الخيارات المتاحة في السوق، وبالطبع فإننا نوصي في كاسبرسكي لاب بواحد من هذه المنتجات، وبكل الأحوال فيتوجب على المستخدمين عدم إغفال تفعيل هذه البرامج وذلك نتيجة لتصاعد البرامج الخبيثة التي تستهدف أندرويد بشكل مستمر.