إن إيزولا (الذي يُلفظ أحيانًا "إي زولا") هو نوع من برامج الإعلانات المتسللة الذي يتم تثبيته كجزء من كائن مساعد المستعرض (BHO). من دون إذن من المستخدم، يتواصل فيروس إيزولا مع خادم بعيد ويعرض للمستخدم الإعلانات المستندة إلى السياق.

لا يحتوي إيزولا على أي فيروسات خطيرة لكنه قادر على إبطاء المستعرض لدى المستخدم ويجب تثبيته يدويًا من قِبل المستخدم. وبما أنه يأتي كجزء من كائن مساعد المستعرض، فقد يبدو برنامجًا إضافيًا اختياريًا تابعًا لطرف ثالث أثناء عملية التثبيت. يضيف البرنامج روابط إعلانية إلى الكلمات الرئيسية على صفحة ويب، وعندما ينقر المستخدم فوقها، تعمل على توجيهه إلى موقع ويب تابع لطرف ثالث؛ وعادةً ما يكون غير مرتبط بما كان يبحث عنه في الأصل. ويبدأ تشغيل البرنامج تلقائيًا عند بدء تشغيل Windows ويستطيع تحديث نفسه عن بُعد عبر الإنترنت من دون موافقة المستخدم. من المعروف أنه يأتي كجزء من برنامج يُدعى TopText أو Surf+‎.

ما هي برامج الإعلانات المتسللة؟

تشير برامج الإعلانات المتسللة إلى برامج مصممة خصيصًا لعرض الإعلانات على الحاسوب لديك. وهي قادرة على إعادة توجيه طلب البحث إلى مواقع ويب مخصصة للإعلانات وعلى جمع البيانات حول عاداتك في تصفح الإنترنت، لتتمكن من توفير إعلانات مخصصة وفق احتياجات المستخدم. عندما يجمع البرنامج المعلومات من دون موافقة المستخدم أو من دون إبلاغه، فإنه يُعتبر برنامجًا ضارًا. بهدف تجنب برامج الإعلانات المتسللة والبرامج الشبيهة بـ إيزولا، يستطيع المستخدمون إعداد جدار حماية. وهذا يحمي الحاسوب ويبلغ المستخدمين بأي طرف ثالث أو برنامج غير مرخص له يحاول الوصول إليه. يستطيع المستخدمون أيضًا محاولة تغيير مستعرضات الويب. للحصول على حل أكثر شمولاً، يستطيع المستخدمون تثبيت برنامج أمن متقدم من الإنترنت لحماية حواسيبهم المنزلية.