content/ar-ae/images/repository/isc/2020/covidgaming1.jpg

برغم الاضطرابات الاقتصادية الناجمة عن فيروس كورونا، فإن صناعة ألعاب الفيديو العالمية تشهد ازدهارًا واضحًا. فمع تراجع التواصل الحقيقي بين الناس إلى حده الأدنى بسبب التباعد الاجتماعي وتشجيع الناس على البقاء في منازلهم، يجد الناس تنفسًا لهم في العوالم الافتراضية بعيدًا عن الأزمة الواقعية. حققت مبيعات ألعاب الفيديو في الولايات المتحدة في مارس الماضي أعلى مستوى لها خلال ما يزيد عن عقدٍ من الزمن، كما سجلت شركات الألعاب العملاقة في مختلف الفئات زيادات كبرى في أعداد المستخدمين!

ولكن الزيادة في تفاعل الجمهور سلطت الضوء على مخاطر الألعاب الأونلاين حيث يسعى المحتالون المتخفيون بفيروس كورونا إلى استغلال هذا الوضع. ونظرًا لأن الألعاب الأونلاين تتضمن عملات ومشتريات داخل الألعاب إلى جانب العملات الحقيقية الموجودة في المحافظ، فإنها أصبحت هدفًا ثمينًا أمام المحتالين.

قد يكون الشباب أقل إدراكًا للمخاطر، ومن ثَمَّ هم الأكثر عُرضة لها. ولفهم مخاطر الألعاب الأونلاين وطرق الحفاظ على أمانك وأمان عائلتك، يُرجى متابعة قراءة هذا المقال.

مخاطر الألعاب الأونلاين

تعتبر الألعاب الأونلاين بالنسبة لمعظم المستخدمين نشاطًا لا ضرر منه، ولكن هناك مخاطر حقيقية، إليك نبذة عن بعضها:

الإدمان

يحدث هذا عندما تتجاوز الألعاب الأونلاين حد المتعة وتتحول إلى هوس يستحوذ على قدرٍ كبير من وقت من يمارسها!

التنمر الإلكتروني

يحدث التنمر الإلكتروني عندما يستخدم مراهق أو طفل أصغر سنًا جهازًا حاسوبيًا لتهديد أحد أقاربه أو إذلاله أو مضايقته بأي طريقة أخرى، ويمكن أن يتم هذا في الألعاب متعددة اللاعبين على الإنترنت من خلال الأجهزة المتصلة، مثل Xbox Live وغيرها.

خطر فقد المال

إن العملات والمشتريات داخل اللعبة (وكذلك الأموال الحقيقية المخزنة في المحافظ( تمثل صيدًا ثمينًا للمخادعين.

البرامج الضارة

في بعض الأحيان يحتاج المستخدم إلى تنزيل مكون برمجي إضافي من أجل تشغيل لعبة معينة، وقد يتم إعادة توجيهه بعد ذلك إلى مواقع أخرى حيث يمكن للبرامج الضارة فيها إلحاق الأذى بأمان جهاز المستخدم وخصوصيته. أيضًا قد تكون الفيروسات مضمَّنة في ملفات اللعبة التي قد يسمح المستخدم بتنزيلها على النظام دون أن يدري أثناء التثبيت.

مشكلات الخصوصية

عن طريق جمع البيانات من الألعاب وغيرها من المصادر، قد يتمكن المتسللون من الوصول إلى حسابات أخرى لك، مثل حساباتك على مواقع التواصل الاجتماعي، أو إنشاء حسابات جديدة باسمك، بل وحتى إنشاء هويات رقمية كاملة باسمك!

الرسوم غير المعلنة

تستخدم بعض الألعاب الأونلاين نموذج "الاشتراك المجاني"، ما يعني أنها تمنحك بعض المحتوى مجانًا؛ ولكن سيتوجب عليك الدفع للوصول إلى مزايا ووظائف اللعبة بالكامل. وفي بعض الحالات، تطلب هذه الألعاب من المستخدم إدراج بيانات بطاقة ائتمانية في ملف تعريفه على اللعبة، ومن ثم يتم سداد رسوم تلقائيًا عبر البطاقة كلما اشترى المستخدم عناصر أو خدمات جديدة.

أمثلة على عمليات الاحتيال المتعلقة بالألعاب استغلالاً لفيروس كورونا

معظم عمليات الاحتيال المتعلقة بالألعاب الأونلاين ما هي ببساطة إلا نُسخ معاد استخدامها من عمليات خداع سابقة، ولكن قد تزايدت وتيرتها بسبب ارتفاع عدد المتصلين بالإنترنت أثناء جائحة كورونا.

إليك بعض أمثلة عمليات الاحتيال الشائعة المتعلقة بالألعاب الأونلاين:

توجيه اللاعبين إلى مواقع إلكترونية تابعة لجهات خارجية

تبدو هذه المواقع مثل المواقع الإلكترونية الحقيقية، حيث يستطيع المستخدمون شراء مكونات إضافية مثل الملابس أو الأسلحة أو القدرات الجديدة، أو شراء وسيلة لتوليد العملات على الإنترنت لاستخدامها في اللعبة. لكنها في واقع الأمر تكون مواقع زائفة تخدع المستخدمين لإجراء معاملات للحصول على مشتريات أو مكافآت لن يتسلموها مطلقًا.

استهداف عناوين IP الخاصة باللاعبين

عنوان IP هو موقع فريد على الإنترنت لكل مستخدم؛ وبمجرد أن يتمكن المهاجمون من الحصول على عنوان IP الخاص بك، يمكنهم اكتشاف عنوانك الحقيقي واسمك بالكامل ومعلومات أخرى حساسة عنك! وباستخدام هذه التفاصيل، يمكن للمتسللين تنفيذ هجمات لسرقة معلومات حسابك المالي وحسابك على اللعبة.

التصيّد الاحتيالي

هذه نسخة للألعاب من جريمة التصيد الاحتيالي المعروفة حيث يتم خداع المستخدم للكشف عن تفاصيل حسابه. يرسل المحتالون رسالة إلكترونية إلى اللاعب تخبره بأنه بحاجة إلى تأكيد كلمة المرور ومعلومات تسجيل الدخول الخاصين به. وإذا قام اللاعب بالنقر على الرابط الوارد في الرسالة الإلكترونية، يتم نقله إلى صفحة تسجيل دخول زائفة تطالبه بإدخال كلمة المرور واسم المستخدم الحاليين، ومن ثَمَّ تتم سرقة معلومات حساب اللاعب.

إصدارات زائفة للهاتف المحمول من الألعاب الأونلاين الرائجة

بمجرد تنزيل هذه التطبيقات الزائفة، فإنها تثبت برامج ضارة على هواتف أو أجهزة كمبيوتر الضحايا. ويستخدم المحتالون البرامج الضارة للحصول على تفاصيل حسابات اللاعبين على الإنترنت، مثل التفاصيل المستخدمة في الوصول إلى العروض الإلكترونية على منصات ألعاب الفيديو وأجهزة الألعاب الشهيرة. بعدها يستخدم المجرمون تلك التفاصيل في سرقة معلومات حساسة من المستخدم، مثل معلومات بطاقة الائتمان وعنوان المنزل وأرقام الهاتف.

استهداف الأطفال

من أمثلة ذلك أن ينسج المجرمون الإلكترونيون شباكهم حول الأطفال من خلال الدردشة الصوتية في اللعبة ويطالبونهم بدفع ثمن أشياء في اللعبة لصالح المجرمين، والتي عادة ما تتم باستخدام بطاقات ائتمان آبائهم. وفي بعض الأحيان، يُقنع هؤلاء المحتالون الأطفال بالكشف عن تفاصيل تسجيل الدخول أو بفتح رابط يرسلونه إليهم من أجل الوصول إلى حساب الطفل. وبمجرد حصول المجرم على المعلومات، يمكنه سرقة الأرصدة الافتراضية أو العملات على الإنترنت أو حتى النقود الحقيقية الموجودة في المحافظ الإلكترونية. من الممكن بعد ذلك بيع العملات الافتراضية والحسابات المسروقة على شبكة الإنترنت المظلم، وبذلك يجني المجرم قدرًا لا يستهان به من الأموال الحقيقية وهو يفرغ المحافظ الإلكترونية مما بها من أموال!

كيف تحافظ على أمانك وتحمي نفسك من عمليات الاحتيال المتعلقة بالألعاب الأونلاين

من طرق الحفاظ على أمانك أن تستخدم تطبيق VPN. يرمز هذا الاختصار إلى Virtual Private Network، أي شبكة افتراضية خاصة، والتي تجعل اتصال الإنترنت الشخصي محوطًا بالخصوصية من خلال إظهاره كشبكة من موقع مختلف (إما من بلد أخرى أو دولتك نفسها). يسهل تثبيت تطبيقات VPN، ولا تتطلب إلا القليل من الإعداد لاستخدامها، وتشمل فوائدها ما يلي:

  • زيادة الحماية ضد أنواع الهجمات المختلفة، مثل الحرمان من الخدمة (DDoS)، والتي يمكن استخدامها ضد الخصوم في الألعاب الأونلاين، خاصة في الألعاب التنافسية.
  • المزيد من الأمان عند إجراء عمليات تتصل بالبيانات أو المعاملات المصرفية حيث تمنحك تطبيقات VPN اتصالاً لا يمكن تعقبه.

تتوفر برامج VPN لأنظمة التشغيل Mac وAndroid وApple iOS والكمبيوتر الشخصي، ونحن في Kaspersky نقدم VPN Secure Connection الذي يمكن تثبيته على العديد من الأجهزة وأنظمة التشغيل المختلفة.

يمكنك العثور على بعض تطبيقات VPN المجانية كذلك، لكنها عادةً ما تضع قيودًا على حركة البيانات، وقد لا توفر لك حماية كاملة. قبل اختيار تطبيق VPN، اقرأ شروط الخدمة للتأكد من معرفتك لما تشمله، بما في ذلك سياسة الخصوصية المطبقة. يجب الأخذ في الاعتبار أن بعض خدمات VPN تزعم أنها ستحميك من البرامج الضارة ومواقع التصيّد الاحتيالي، لكنها في الواقع لا توفر مستوى الحماية نفسه الذي توفره برامج مكافحة الفيروسات المستقلة. لهذا فمن الأفضل أن يكون لديك كل منهما في نفس الوقت.

7 نصائح من أجل ممارسة الألعاب الأونلاين بأمان

  1. استخدم المواقع الإلكترونية الرسمية فقط لإجراء أي عمليات شراء تتعلق باللعبة. إياك كذلك والنقر على روابط تعيد توجيهك إلى مواقع إلكترونية تابعة لجهات خارجية.
  2. لا ترد على رسائل بالبريد الإلكتروني أو رسائل مباشرة تسألك عن معلوماتك المصرفية أو المالية أو الشخصية، حتى لو بدت تلك الرسائل وكأنها واردة من منصة الألعاب، فالشركات والمؤسسات الحقيقية لا تطلب معلومات عبر الرسائل.
  3. لا تشارك معلومات شخصية أو بيانات تدل على الهوية أو معلومات الحساب على الإنترنت. لا تشارك بيانات اعتماد تسجيل الدخول مع الأصدقاء.
  4. استخدم كلمة مرور قوية للدخول إلى اللعبة. كلمة المرور القوية هي كلمة يصعب تخمينها، وتتألف من مزيجٍ من الأحرف الكبيرة والصغيرة، بالإضافة إلى الأرقام والرموز. تجنب استخدام كلمة مرور واحدة على حسابات مختلفة.
  5. استخدم المصادقة الثنائية، ويعني ذلك أنك -وأي شخص آخر يحاول الوصول إلى حسابك- ستحتاج إلى اثنين من عناصر التعريف لتسجيل الدخول إلى موقعك، وعادة ما يكونان كلمة المرور ورقم هاتفك. ما تفعله عادة هو أنك تُدخل كلمة المرور لتسجيل الدخول إلى حساب الألعاب الخاص بك، وبعدها يرسل حسابك رمزًا إلى هاتفك الذكي أو بريدك الإلكتروني أو باستخدام تطبيق مصادقة. يجب إدخال هذا الرمز قبل أن تتمكن من الوصول إلى حساب الألعاب، وهذه الخطوة الإضافية تزيد من صعوبة اختراق حساباتك.
  6. لا تنقر على أي روابط تطالبك بإعادة تأكيد كلمة المرور. ما عليك فعله هو حذف أي رسائل إلكترونية تطلب منك تحديث معلومات تسجيل الدخول.
  7. تجنب استخدام بطاقات الخصم المباشر في عمليات الشراء؛ فبطاقات الائتمان تقدم المزيد من تدابير الحماية الأمنية، وهي غير مرتبطة بحساب به أموال محددة.

الألعاب الأونلاين: كيفية الحفاظ على أمان الأطفال

  • فكر في استخدام عناصر المراقبة الأبوية. مهما كان الجهاز الذي يستخدمه أطفالك، ستكون هناك إعدادات تمكّنك من معرفة كيفية تفاعلهم مع اللاعبين الآخرين، مثل التواصل مع الأصدقاء الحاليين فقط.
  • يمكنك أيضًا وضع حدود لمدة اللعب باستخدام عناصر المراقبة الأبوية نفسها. من المستحسن كذلك التعرف على هذه الإعدادات قبل أن ينهمك طفلك في اللعب. شجّع طفلك على أخذ فترات استراحة منتظمة بعيدًا عن الجهاز.
  • تحقق من محتوى اللعبة – يتوفر في معظم الألعاب تصنيف للفئة العمرية حسب موضوع اللعبة، فالألعاب ذات المحتوى العنيف أو الجنسي ستكون لفئة عمرية أكبر. تحقق من ذلك التصنيف لتحديد ما إذا كانت اللعبة مناسبة لطفلك أم لا. يمكن الاستعانة بمجلس تقييم البرمجيات الترفيهية (ESRB) للتحقق من تلك المعلومة.
  • فكّر في أن تجري جلسات اللعب في مكان مشترك بين أفراد العائلة بحيث يمكنك رؤية ما يحدث.
  • تأكد أن اسم المستخدم المختار لطفلك لا يكشف عن أي معلومات شخصية. إذا توفر باللعبة خيار إنشاء ملف تعريف شخصي، فتأكد أن طفلك لا يكشف عن أي تفاصيل شخصية، مثل اسمه أو عمره أو مكانه أو مدرسته أو المعلومات المالية أو كلمات مرور الحسابات.
  • تأكد أن طفلك يستخدم إصدارًا معتمدًا من الألعاب، والذي تم تنزيله من مصدر آمن ولديك ترخيص باستخدامه. عرِّف الأطفال بمخاطر مواقع مشاركة الملفات وتنزيل المواد غير القانونية، والتي تنطوي على خطر كبير باحتوائها على برامج ضارة. ذكّرهم كذلك بأن النسخ المقرصنة من الألعاب قد تحتوي بدورها على برامج ضارة.
  • عرّف طفلك بكيفية الإبلاغ عن السلوك السيِّئ. اشرح له كذلك كيف يُبلغ عن لاعبين أو يحظرهم إذا لزم الأمر، على Xbox Live أو PlayStation Network أو Steam أو أي منصة يلعب عليها.
  • اقرأ شروط وأحكام اللعبة – للتحقق مثلاً من وجود أي رسوم غير معلن عنها. تعرّف على كيفية تعامل ناشر اللعبة مع السلوك السيِّئ أو المحتوى غير المقبول.
  • تحدّث مع طفلك؛ تناقش معه بانتظام حول كيفية الحفاظ على أمانه على الإنترنت. اجلس معه واتفق على نوعية الألعاب التي ينبغي لعبها، وساعده أن يفهم لماذا قد يُبطن الآخرون خلاف ما يُظهرون على الإنترنت. تحدث معه عما يصح وما لا يصح قوله أثناء اللعب على الإنترنت. 
  • انضم إلى أطفالك في اللعب على الإنترنت من وقتٍ لآخر وكل فترة؛ سيعطيك هذا فكرة عن الألعاب التي يلعبها والأشخاص الذين يتواصل معهم.
  • تأكد من وجود برنامج مُحدّث لمكافحة الفيروسات قيد التشغيل. يوفر منتج مثل Kaspersky Antivirus الحماية للكمبيوتر ويحظر الفيروسات والبرامج الضارة بشكل فوري.
نصائح حول أمان الألعاب الأونلاين””

ما الذي يجب فعله إذا وقعت ضحية احتيال يتعلق بالألعاب الأونلاين

في حال وقوعك أنت أو شخص تعرفه ضحية احتيال يتعلق بالألعاب الأونلاين:

  • يمكنك إرسال بلاغ مفصل على صفحة دعم اللعبة.
  • يجب عليك الاتصال بمؤسسة بطاقة الائتمان أو الخصم الخاصة بك للاعتراض على الرسوم.
  • إذا كنت قد أعطيت المحتالين معلومات شخصية، فمن المستحسن تغيير كل كلمات المرور أيما كانت، بما في ذلك المستخدمة على مواقع التواصل الاجتماعي.
  • يمكنك الإبلاغ عن عمليات الاحتيال إلى الهيئة المحلية لحماية حقوق المستهلك. على سبيل المثال: في المملكة المتحدة، يمكنك الاتصال بمكتب استشارات المواطنين، وفي أستراليا، يمكنك الإبلاغ عن أية حالة احتيال إلى لجنة المنافسة وحماية المستهلك الأسترالية.
  • إذا كان هناك محتال يهددك، يجدر بك الاتصال بقسم الشرطة المحلي.

إذا كنت أبًا وتشغلك سلامة أطفالك، من الأفضل لك تثبيت Kaspersky Safe Kids، فهو مصمّم لمساعدتك في حماية أطفالك على الإنترنت، كما أنه يتضمن تطبيقًا لتثبيته على جهاز طفلك، بالإضافة إلى تطبيق على هاتفك يتيح لك رؤية التقارير وتخصيص الإعدادات، يسمح لك كذلك بإدارة الوصول إلى الألعاب والتطبيقات غير الملائمة.

بالرغم من المخاطر التي أوجزناها، من المهم أن تحافظ على التواصل الاجتماعي خلال فترة التباعد الجسدي هذه، وألعاب الفيديو الأونلاين توفِّر لنا فرصة للقيام بذلك. تذكر فقط أن تكون منتبهًا لما يجري من عمليات احتيال تتعلق بالألعاب أثناء انتشار فيروس كورونا، وأن تثبت برامج الأمان الإلكتروني على كل أجهزتك، وأن تلعب بأمان.

مقالات ذات صلة:

عمليات النصب المتعلقة بالألعاب الأونلاين في ظل انتشار فيروس كورونا: سبل لحمايتك وعائلتك

أدى تفشي فيروس كورونا إلى طفرة في ممارسة الألعاب الأونلاين ، وزيادة تفاعل الجمهور معها جذبت اهتمام المحتالين! اعرف كيف تحمي نفسك وعائلتك بقراءة هذا المقال.
Kaspersky Logo