content/ar-ae/images/repository/isc/2020/how-safe-are-smart-homes.jpg

إنترنت الأشياء يغير الطريقة التي نعيش بها حياتنا عن طريق توصيل الأجهزة التي نستخدمها. في البداية كان التحكم عن بعدٍ بسيطًا، وبدأ بجهاز التحكم عن بعد (الريموت كنترول) للتلفاز في خمسينيات القرن الماضي، لكن الآن تطور ليشمل أي جهاز، من جهاز الإنترنت والتلفاز إلى السخان وأقفال الأبواب والإضاءة، حيث يمكن توصيلها كلها بوحدة تحكم واحدة من خلال الإنترنت ليكون لديك القدرة على التحكم في كل شيء في منزلك.

يمكن للمنزل المتصل بالإنترنت أن يجعل حياتك أسهل بمراحل وأكثر متعة، لكن لأي شيء جوانبه السلبية! بتوصيل أنظمة منزلك على الإنترنت فأنت تفتح الباب لعدد غير محدود من المخاطر الأمنية. سنعرض لك هنا كيف يحدث هذا، كما سوف نعطيك أفضل النصائح لحماية منزلك لضمان أمان منزلك المتصل بالإنترنت.

كيف يعمل المنزل الذكي؟

المنازل الذكية تستخدم أجهزة يمكنها أن تتصل بالإنترنت وتحتوي على دوائر مبرمجة صغيرة تجعل التحكم فيها عن بعد ممكنًا. يمكن لهذه الأجهزة أن تكون صغيرة بحجم ماكينة صنع القهوة أو كبيرة بحجم جهاز التدفئة بأكمله.

الذي يميز هذه الأجهزة عن الأجهزة العادية للتحكم عن بعد في التلفاز أنها تستخدم بروتوكول إنترنت للارتباط ببعضها، وتكون كلها متصلة ببعضها عبر مركز واحد؛ يمكن أن يكون هذا المركز جهاز الراوتر لشبكتك المنزلية أو هاتفك الذكي.

وعلى عكس جهاز التحكم في التلفاز، يمكن لهذه الأجهزة أن تجمع معلومات عن استخدامك وعاداتك وتفضيلاتك الشخصية وتخزينها كذلك، سواء على الجهاز أو الشبكة. كل هذه البيانات تجعل من هاتفك الذكي عرضة لمخاطر الخصوصية، وكل جهاز تضيفه إلى شبكتك يضيف خطر خصوصية جديد.

لنلقي نظرة أكثر تعمقًا على أنواع التهديدات الأمنية التي تحتاج إلى أخذها في الاعتبار عند امتلاك شبكة منزل ذكي.

مخاطر وتهديدات أمان المنزل الذكي

تتعرض المنازل المتصلة بالإنترنت للعديد من أنواع التهديدات الأمنية.

أولًا: يمكن لكل جهاز على حدة ألا يكون آمنًا. بعض الأجهزة المنزلية المتصلة بإنترنت الأشياء توفرت في السوق ببعض الاستعجال، وبالتالي خصائص الأمان فيها قد لا تكون مثالية. وفي بعض الحالات لا يحتوي دليل تشغيل الجهاز على معلومات كافية لحل مشاكل الخصوصية ولا توفر لك ما تحتاج إلى معرفته عن أمان الجهاز. على سبيل المثال، عندما تتعرض أجهزة مراقبة الأطفال الرضع وكاميرات المراقبة لاختراق، فإنها تعطي للمخترقين القدرة على رؤية ما يدور داخل منزلك.

في واقع الأمر أن العديد من الخبراء يقولون إن ما يجب التفكير فيه عند امتلاك أجهزة إنترنت الأشياء ليس ماذا يحدث "إذا تعرضت للاختراق"، بل "متى تتعرض للاختراق" حيث إن العديد منها سهلة الاختراق ولا توفر حماية كبيرة.

ثانيًا: قد لا تكون شبكة منزلك آمنة، وبالتالي يمكن للمخترقين الوصول إلى أي بيانات عليها. يمكن لأي شخص أن يتعقب أنماط استخدامك لأجهزتك المفضلة لمعرفة متى تخرج من منزلك مثلًا.

إذا كنت تتحكم في شبكة منزلك من حساب الإنترنت الأساسي فليس بيانات أجهزة إنترنت الأشياء هي ما يمكن أن يتعرض للخطر، بل إن أي نقطة ضعف يمكن أن تكشف معلوماتك الخاصة كلها، بما في ذلك رسائلك الإلكترونية وحسابات مواقعك على المنصات الاجتماعية وحتى حساباتك البنكية.

يتحكم العديد من المستخدمين في منازلهم المتصلة من خلال هاتف ذكي، مما يجعل قاعدة البيانات ذات قيمة كبيرة لأي شخص يرغب في اختراق حياتك. هذا يرفع من مستوى الخطر إذا تعرض هاتفك للاختراق أو السرقة أو تمكن شخص من التجسس على شبكتك. تأكد أن شبكة منزلك ليست معرضة للخطر بسبب جهاز إنترنت أشياء واحد ضعيف.

إذا كنت ترغب في الاستفادة من مزايا المنزل الذكي، فأنت بحاجة إلى التأكد من معالجة المشاكل الأمنية المحتملة أولًا.

نصائح للتمتع بالأمان في المنزل الذكي

أول خطوة في ضبط أمن المنزل هي أن تعزل شبكة منزلك الذكي عن أي شبكة أخرى. هذه الخطوة سهلة نسبيًا ويمكنك فعلها عن طريق ضبط شبكات الضيوف على أجهزة منزل إنترنت الأشياء. على سبيل المثال: يمكن اختراق ثلاجتك لتكون جزءًا من شبكة روبوتية (بوت نت) تعرض لك رسائل مزعجة أو تقوم بتعدين عملات رقمية. ولكن بما أن البوت نت يوجد على شبكة خاصة، فلن تقدر على الوصول إلى بريدك الإلكتروني أو حسابك البنكي.

ويمكن لاستخدام شبكات الضيوف أن تساعد في تقوية أمان شبكتك المنزلية بعدة طرق؛ اعرف المزيد عن تثبيت شبكات الضيوف واستخدامها من هنا.

كيفية المحافظة على أمان منزلك الذكي

ثانيًا: تأكد أن الوصول لأجهزتك على شبكتك والتحكم فيها وتوصيلها آمن. يمكن أن يشمل هذا السماعات الذكية وراوتر الإنترنت وجهاز الكمبيوتر وهاتفك الذكي. في حال تعرض هاتفك الذكي للاختراق أو السرقة فإن هذا يمكن أن يعرض كامل أمان منزلك للخرق، لذلك تأكد من تأمين هاتفك بقوة بشراء تطبيق نظام Android أو تطبيق أجهزة iOS .

  • استخدم قفل الشاشة على هاتفك الذكي لضمان عدم قدرة أي شخص على فتحه أثناء غيابك.
  • تأكد من حماية أجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية بكلمات مرور. استخدم كلمات مرور قوية صعبة الاختراق، والأمر الأهم ألَّا تستخدم كلمات مرور سهلة التخمين (مثل عيد ميلادك أو اسمك).
  • تأكد أن حساب جهاز الكمبيوتر الرئيسي لا يملك صلاحيات المدير أو حقوق الروت. إذا تمكن مخترق من الدخول لحسابك، بهذا سيقل ما يقدر فعله على نظامك حيث لن يكون له حقوق المدير.
  • قم بتغيير اسم المستخدم وكلمة المرور الافتراضيين لراوتر الإنترنت. بتغيير الاسم الافتراضي ستتمكن من منع المخترقين من تخمين الجهاز الذي تستخدمه أو شبكتك. استخدم تشفير WPA لإنشاء شبكة آمنة.
  • استخدم الجدران النارية على أي جهاز كمبيوتر وراوتر الإنترنت. معظم أجهزة الراوتر بها جدار ناري مدمج في برامج تشغيلها، لكن يجب أن يقوم المستخدم بتفعيله بنفسه.
  • إذا كان الراوتر الذي لا تملكه لا يمتلك مزايا أمان جيدة فعليك استبداله براوتر آخر أحدث.
  • استخدم تطبيقات أمان قوية على أجهزة الكمبيوتر والهواف الذكية لتجنب تثبيت برمجيات خبيثة أو تنزيل فيروسات. احصل على تطبيق كافح الفيروسات Anti-Viru من Kaspersky أو اختر حزمة الحماية الكاملة Total Securit لتحصل على حل حماية إنترنت شامل لكامل منزلك الذكي.
  • احرص دائمًا على تحديث تطبيقاتك بالتحديثات والترقيات الأمنية. التطبيقات غير المحدثة لها ثغرات يمكن للمخترقين استغلالها بسهولة.

حتى لو اتبعت جميع نصائح أمان المنزل المذكورة هنا، فأنت لا تزال تعرض نفسك للخطر إذا كنت تستخدم شبكة Wi-Fi عامة وتدخل إليها من على الكمبيوتر أو الهاتف الشخصي. إذا كنت لا تحتاج إلى كلمة سر أو تصديق للولوج إلى شبكة إنترنت، فأيضًا لا يحتاج المخترقون إلى ذلك. إذا كنت تستخدم شبكة Wi-Fi عامة بانتظام، فتعلم كيفية استخدام شبكة خاصة افتراضية (VPN) مثل Kaspersky's VPN Secure Connection من أجل حماية خصوصيتك ومنزلك الآمن.

كيفية حماية المنزل الذكي من المخترقين

بعد أن تؤمِّن شبكتك بحيث تضمن عدم وصول أي جهاز من الأجهزة التي تستخدم إنترنت الأشياء إلى بياناتك الشخصية أو يتحكم في شبكتك، فإن خطوتك التالية هي تأمين كل جهاز على حدة.

  • قم بتغيير كلمات المرور الافتراضية. أي جهاز يبقى مستخدمًا كلمة مروره الافتراضية يعطي لأي شخص يملك الجهاز نفسه أن يدخل على جهازك؛ هذا كأنك لا تملك كلمة مرور على الإطلاق!
  • يمكن لتغيير كلمات المرور كل ستة أشهر أن يزيد من أمان أجهزتك بشكل ملحوظ.
  • إذا كنت تملك أجهزة تعمل بالصوت، مثل السماعات الذكية، فاعمل على تغيير الكلمات الافتراضية مثل "OK Google" أو "Hey Alexa" إلى أي كلمة أخرى لا يعرفها إلا أنت وأفراد عائلتك. بهذه الطريقة لن يملك أي شخص غريب القدرة على استخدام نظامك.
  • قبل أن تشتري أي جهاز جديد، تأكد أنك تعرف ما يكفي من معلومات عن أمان الجهاز وكيفية حمايته. تابع الشركة المصنعة لتعرف إن كانت توفر تحديثات منتظمة للعتاد. ستة أشهر فترة طويلة في عالم إنترنت الأشياء، وإذا كنت تشتري جهازًا تنوي استعماله لسنوات عديدة، فأنت بحاجة إلى ضمان توفير حماية كافية من أي تهديد جديد.
  • اشتر أجهزة المنزل الذكي من شركات موثوقة وحسنة السمعة، مثل سامسونج أو إل جي أو جوجل أو أمازون.
  • راجع سياسة الخصوصية لأي جهاز قبل شرائه. كيف ستستخدم الشركة المصنعة بياناتك الشخصية؟ ما البيانات التي يمكن لهذا الجهاز الوصول إليها؟ إذا كنت لا تنوي استخدام الأوامر الصوتية للجهاز، فالأفضل أن تقوم بإلغاء عمل الميكروفون حتى لا يتم الاستماع عبر الجهاز إلى محادثاتكم والتجسس عليها.
  • تذكر أن تحافظ على تحديث الأجهزة دائمًا، سواء عبر التحديث الآلي أو بنفسك من على الإنترنت. قد يتضمن هذا البحث على الموقع الإلكتروني للشركة المصنعة للحصول على التحديثات ثم توصيل الجهاز بكمبيوتر لتحديثه. دائمًا ما يطور المخترقون من طرقهم لاكتشاف ثغرات في الأجهزة التي تعمل بإنترنت الأشياء، لهذا ستحميك التحديثات الأمنية من هذه التهديدات الجديدة.
  • فكر في الأجهزة التي تحتاج إلى توصيلها. إذا كنت لا تستفيد من خصائص اتصال ماكينة القهوة أو الفرن مثلًا، فافصل الأجهزة التي لا تستخدمها من على الشبكة واستخدمها دون اتصال.
  • أغلق خاصية دعم التركيب والتشغيل العالمي (UPnP). معظم الأجهزة الذكية بها هذه الميزة، مما يعطيها القدرة على اكتشاف الأجهزة الذكية الأخرى والتوصيل بها آليًا. رغم هذا، بروتوكولات UPnP معرضة للهجمات الخارجية، وهذا يتيح للمجرمين التحكم في عدة أجهزة بمجرد اختراق جهاز واحد.
  • تفقد أذونات التطبيقات التي تعمل على أجهزتك. أي شيء يطلب ترخيصًا للتعديل على إعدادات الراوتر الخاص بك يعتبر تهديدًا أمنيًا محتملًا.
  • احذر من التخزين السحابي للأجهزة. إذا طلب الجهاز توصيل سحابي من أجل رفع الملفات وتحميلها، فيمكن لأي شخص أن يخترق التوصيل ويمكنه الوصول إلى شبكتك. إذا كنت ترغب في استخدام التخزين السحابي، فتأكد أنك تفهم الإجراءات الصحيحة لاستخدامه من أجل تأمين بياناتك وخصوصيتك.

تذكر أن كل جهاز تضيفه يزيد من فرص محاولة دخول غرباء على شبكتك. القرار بين يديك في تحديد توصيل أي جهاز، فلا تختر توصيل إلا الأجهزة التي ستستفيد فعلًا من وظائفها حتى يكون الأمر يستحق المخاطرة.

المزايا الأمنية للمنزل الذكي

المنزل الآمن له بعض المشاكل الأمنية، لكنه كذلك يمكن أن يزيد من أمان منزلك! تهدف معظم الأجهزة إلى تسهيل حياتك، بينما بعضها يعمل على زيادة أمان منزلك الذكي وحمايته.

على سبيل المثال: وجود نظام قفل إلكتروني تتحكم فيه عن بعد يضمن لك ألا يقوم أي شخص بنسخ مفاتيح المنزل أو أن يجد أي شخص مفتاحك ويستخدمه. يمكن لهذا أن يساعدك في التحكم في الوصول وقصره على أفراد أسرتك وكذلك أفراد الخدمات الموثوقة، مثل عاملة التنظيف أو مربية الأطفال. التأكد من غلق الأبواب والنوافذ يكون أسهل عندما لا يوجد حاجة للتأكد بنفسك من كل باب ونافذة، بل ببساطة تسأل جهاز التحكم عن هذا.

عندما لا تكون في المنزل، يمكنك تحسين الأمان بالقدرة على تشغيل الإضاءة وبعض الأغاني من على بعد، فيمكن لهذا أن يعطي لمن خارج المنزل انطباعًا بوجود أشخاص بالداخل، حتى لو كان المنزل فارغًا عندما تكون في عطلة أو متأخرًا في العمل. الوصول عن بعد لكاميرات المراقبة يمكنك من اكتشاف أي مشاكل محتملة، مثل ترك طرد في مكان مفتوح أمام عتبة بابك، أو ترك بوابة المنزل مفتوحة.

ستتمكن من التمتع بهذه المزايا إذا أمنت بالفعل شبكة منزلك الذكي وتأكدت من عدم القدرة على اختراقها.

مستقبل المنازل الذكية بإنترنت الأشياء

تصدر منتجات جديدة دائمًا لإضافة مزايا التحكم عن بعد لجميع أجهزة المنزل والآلات. ويمكن بنهاية 2021 أن يوجد 25 مليار جهاز ذكي يستخدم إنترنت الأشياء وتشمل هذه الأجهزة: مصابيح الإضاءة الذكية وأجهزة مراقبة جودة الهواء وجرس الباب والغسالات الكهربائية والثلاجات. عند استفادة المنزل من إنترنت الأشياء فأنت تتمتع بإمكانية التحكم بشكل في كل شيء تقريبًا، لكن تأمين منزلك بيدك أنت كذلك.

روابط ذات صلة

ما مدى أمان المنازل الذكية؟

بمجرد دخولك للمنزل تنير الأضواء ويبدأ العشاء في الطهي ويبدأ تشغيل مقاطعك الموسيقية المفضلة، كل هذا بشكل آلي. كل شيء كما تريده تمامًا بفضل خصائص المنزل الذكي؛ فمثلًا إذا كنت ترغب في زيادة دفء الغرفة، فما عليك إلا أن تطلب ذلك بصوتك، وسوف تلتقط السماعات الذكية صوتك وتضبط درجة الحرارة لك.
Kaspersky Logo