من النادر جدًا أن نسمع بانتشار هجمات فيروسات على حواسيب Mac، لذا قد تتساءل ما إذا كان برنامج مكافحة الفيروسات لأجهزة Mac ضروريًا في الأساس. على الرغم من المفهوم السائد أن نظام التشغيل OS X لأجهزة Mac هو أقل عرضة للإصابة بالفيروسات أو بالبرامج الضارة، فهذه الأجهزة ليست معصومة تمامًا.


في السنوات الماضية، عرفت هذه الأجهزة بعض المشاكل، حيث تعرّض أكثر من 600000 جهاز Mac لهجوم فيروس Flashback؛ وتم اكتشاف حصان طروادة المتسلل الذي تمت تسميته بشكل ملائم "بحجم الباينت"، وهو يستطيع التغلب على ميزة مكافحة البرامج الضارة Gatekeeper، وفيروس النظام الأساسي المتعدد Clapzok.A الذي تم وصفه كفيروس "إثبات المبدأ" الذي يستطيع إصابة ملفات قابلة للتنفيذ بحجم 32 بت.

هل من المرجح شن هجمات مُستهدفة لنظام تشغيل أجهزة Mac؟


يعود جزء من المفهوم السائد أن أجهزة Mac هي أقل عرضة للإصابة بالفيروسات إلى أن عدد أجهزة Mac هو ببساطة أقل من عدد الحواسيب الشخصية. نظرًا إلى أن المجرمين الإلكترونيين ينشئون الفيروسات لجني الأموال من الهجمات عبر الإنترنت، من المنطقي استهداف الحواسيب الشخصية أولاً لأنها الأكبر عددًا وبالتالي تحمل قيمة محتملة أكبر.


لكن عدد أجهزة Mac في تزايد، سواء في الشركات أو في المنازل، فيما تشهد الحواسيب الشخصية تراجعًا في عددها. وفقًا لشركةGartner، Inc.‎، وهي شركة رائدة في مجال الأبحاث، شهدت مبيعات الحواسيب الشخصية في الربع الأول من العام 2013 تراجعًا بنسبة 11% مقارنة بالربع الأول من العام 2012، في حين ازدادت مبيعات منتجات Apple. إن حواسيب Mac شائعة الاستخدام بين المستهلكين بفضل تصميمها الأنيق وسهولة استخدامها ويساعد رواج أجهزة iPhone وiPad في تكيّف المستهلكين مع منتجات Apple بشكل عام وزيادة الإقبال على حواسيب Mac.


قد تكون هذه الأخبار جيدة لـ Apple ولكن عددها المتزايد يشير أيضًا إلى إمكانية اعتبار نظام التشغيل OS X هدفًا قيّمًا للمجرمين الإلكترونيين..

المصادر المحتملة للإصابة بفيروس Mac


فضلاً عن الهجومات المستهدفة على الإنترنت، إن الاستخدام البشري أو الأخطاء تؤدي بشكل كبير إلى الإصابة بالفيروسات. قد تنتج هذه الإصابات عن مجموعة من سلوكيات الحاسوب "غير الآمنة"، مثل:

  • زيارة مواقع إلكترونية غير آمنة؛

  • تنزيل ملفات ضارة عن غير قصد؛

  • فتح رسالة بريد إلكتروني مصاب عن غير قصد؛

  • عدم تحديث أنظمة التشغيل.


في النهاية، يرتكب البشر الأخطاء وقد تكون العواقب وخيمة على الحاسوب. مما يعني أن على مالكي Mac التيقظ إلى أن أجهزتهم أيضًا معرّضة للإصابة بالفيروسات وعليهم اتخاذ التدابير اللازمة لحماية أنفسهم. ليس فقط من أجل راحة البال، فبرنامج مكافحة الفيروسات لجهاز Mac هو حل أمن ضروري يجدر بكل مالك حاسوب اللجوء إليه.

الخطوات التي يمكنك اتخاذها


قد يشكل الإصدار التجريبي المجاني لبرنامج مكافحة الفيروسات الخاص بجهاز Mac بداية جيدة. يتيح لك الإصدار التجريبي الاطلاع على مستوى الأمن الذي يمكن بلوغه باستخدام المنتج ويساعدك في الشروع باستخدام حلول الأمن في المنزل. على الرغم من وجود عدد من خيارات برامج مكافحة الفيروسات المجانية، من الضروري اختيار المنتج المدعوم والمحدّث والذي يوفر نطاق حماية مناسبًا.

مقالات وروابط أخرى متعلقة ببرنامج مكافحة فيروسات على جهاز Mac