التعليمات البرمجية الضارة هي نوع من تعليمات الحاسوب البرمجية أو برامج الويب النصية الضارة مصمَّمة لإنشاء ثغرات أمنية في النظام تؤدي إلى التسلل وانتهاكات للأمن وسرقة المعلومات والبيانات، وغيرها من الأضرار المحتملة للملفات وأنظمة الحوسبة.إنه نوع من التهديدات التي قد لا ينجح برنامج مكافحة الفيروسات بمفرده في حظرها. بحسب Kaspersky Lab، لا تستطيع كل برامج الحماية من الفيروسات معالجة بعض الإصابات التي تسبّبها التعليمات البرمجية الضارة التي تختلف عن البرامج الضارة. تشير البرامج الضارة بشكل خاص إلى برامج خبيثة، لكن التعليمات البرمجية الضارة تشمل البرامج النصية لمواقع ويب وهي قادرة على استغلال الثغرات الأمنية بهدف تحميل البرامج الضارة.

كما أنها عبارة عن تطبيق تنفيذي تلقائي قادر على تنشيط نفسه واتخاذ أشكال متنوعة، ومنها تطبيقات Java الصغيرة ووحدات التحكم ActiveX والمحتوى المُرسل والمكونات الإضافية ولغات النصوص البرمجية أو لغات برمجة أخرى مصمَّمة لتعزيز صفحات الويب والبريد الإلكتروني.

وتمنح التعليمات البرمجية المجرم الإلكتروني وصولاً غير مصرَّح به عن بُعد إلى النظام الذي تعرض للهجوم؛ ويُدعى التسلل إلى التطبيق؛ مما يعرِّض بيانات المؤسسة الحساسة للخطر. من خلال إطلاقها، يستطيع مجرمو الإنترنت حتى مسح البيانات على حاسوب معين أو تثبيت برامج تجسس. وقد تبلغ هذه التهديدات مستوى عاليًا: حتى أن مكتب محاسبة الحكومة الأمريكي حذر من خطر التعليمات البرمجية الضارة على الأمن الوطني.

وتستطيع البرامج النصية والفيروسات المتنقلة والفيروسات إلحاق الضرر بحاسوبك من خلال إيجاد مداخل تؤدي إلى بياناتك القيِّمة. ومن المنافذ الأساسية التي تستطيع التعليمات البرمجية التسلل منها إلى داخل النظام لديك، زيارة مواقع ويب مصابة أو النقر فوق رابط بريد إلكتروني أو ملحق ضار. وتُعتبر برامج مكافحة الفيروسات التي تتميز بالتحديثات التلقائية وقدرات إزالة البرامج الضارة وتوفير الأمن لاستعراض الويب والقدرة على كشف كل أنواع الإصابات، من أفضل أساليب الدفاع.



مقالات وروابط أخرى متعلقة بالتعريفات